إطلاق حملة التلقيح الوطنية ضد مرض شلل الأطفال في العراق

بغداد، 1 تشرين الاول 2019 - أطلقت وزارة الصحة والبيئة العراقية بالشراكة مع منظمتي الصحة العالمية واليونيسف يوم الاحد الجولة الأولى من حملة التلقيح الوطنية ضد مرض شلل الأطفال في العراق.

وقد حضر كبار المسؤولين في كل من وزارة الصحة وممثلي منظمتي الصحة العالمية واليونيسف في العراق، د. أدهم إسماعيل عبد المنعم والسيدة حميدة لاسيكو، رسمياً اطلاق الحملة التي ستستمر لمدة خمسة أيام في محافظة كربلاء الواقعة جنوب غرب العاصمة بغداد. وتهدف الحملة إلى تلقيح أكثر من 2,6 مليون طفل دون سن الخامسة في 10 محافظات في عموم العراق.

وفي هذا السياق، أكد د. ادهم اسماعيل، القائم بأعمال منظمة الصحة العالمية في العراق: "من أهم أولويات المنظمة وشركائها هو الحفاظ على العراق خالياً من مرض شلل الأطفال. وفيما نواصل بذل كل ما في وسعنا للحفاظ على هذا الإنجاز العظيم، تلعب هذه الحملة دوراً أساسياً وحاسماً في ذلك، إلى جانب دورها في الحد من أي احتمال لانتقال فيروس شلل الأطفال إلى البلاد".

وتعد اللقاحات أكثر الوسائل أماناً وأكثرها فاعلية لحماية الأطفال من الأمراض القاتلة التي يمكن الوقاية منها، وتعتبر الحملة الركيزة الأساسية لعمل الوزارة في ضمان تلقيح كل طفل عراقي وعدم ترك أي طفل دون تلقيح.

وتوفر منظمة الصحة العالمية الدعم الى الجهات المسؤولة في قطاع الصحة من خلال وضع الخطط التفصيلية وتنفيذ والاشراف على ورصد أنشطة وبرامج التحصين في المجتمعات الريفية والحضرية وفي المناطق التي يصعب الوصول إليها. وستركز الحملة بشكل خاص على الأطفال الذين لم يتم تلقيحهم بسبب تفويتهم الحملات السابقة. كما ستدعم منظمة الصحة العالمية عملية التقييم اللاحقة بمجرد انتهاء الحملة.

بالإضافة إلى ذلك، تدعم منظمة الصحة العالمية أكثر من 13,000 عامل صحي في فرق التلقيح وأكثر من 1,300 مشرف صحي الذين سيقومون بتلقيح الأطفل من دار الى دار. كما نسبت المنظمة 10 من كوادرها المختصة في برنامج التحصين الموسع الى الميدان لمتابعة سير الحملة.

وتتعاون منظمة اليونيسف مع وزارة الصحة لضمان التخزين والحفظ السليم للقاحات وفقاً للمعايير الدولية. كما قامت منظمة اليونيسف بتجهيز سلسة التبريد عالية الجودة ذات النظام الرقمي لرصد درجة حرارة اللقاحات على مدار الساعة.

من جانبها، أوضحت السيدة حميدة لاسيكو "أن توفير الرعاية الصحية الجيدة لكل طفل، بما في ذلك التلقيحات، هي من الحقوق الراسخة في اتفاقية حقوق الطفل، ويجب علينا أن نضمن تمتع كل فتاة وفتى بهذا الحق." وأضافت "إن الرعاية الصحية والتغذية التي يتلقاها الطفل خلال السنوات الخمس الأولى من حياته هي أساسية وحاسمة لنمائه مدى الحياة".

وفي الفترة التي سبقت الحملة، أجرت منظمة اليونيسف من خلال كوادرها الميدانيين حملة توعية تستهدف الآباء والأمهات والقائمين على الرعاية في الدور السكنية وفي المخيمات، حول أهمية تلقيح أطفالهم ودورها في الحفاظ على صحة الأطفال وخفض فرص تفشي الأمراض.

تغطي هذه الجولة من الحملة 81 قضاء في 10 محافظات عراقية وهي أربيل والسليمانية ودهوك ونينوى وكركوك وصلاح الدين والأنبار وواسط وكربلاء والنجف. وسيتم تنفيذ الجولة الثانية من الحملة في شهر تشرين الثاني المقبل.


# # #

للمزيد من المعلومات والاجابة على الاستفسارات الاعلامية، يمكنكم الاتصال بـ:

- زينة عوض، منظمة اليونيسف في العراق، 9647827820238+، عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
- بولين لويس أيلو، منظمة الصحة العالمية في العراق، 9647729877288+، عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
- أجيال منصور السلطاني، منظمة الصحة العالمية في العراق، 9647740892878+، عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
- براء عفيف شابا، منظمة الصحة العالمية في العراق، 9647800010244+، عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

معلومات إضافية

  • Agency: UNICEF, WHO
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2019.