الأمم المتحدة تُدين بشدّةٍ الهجمات من كياناتٍ مسلحةٍ على المتظاهرين السلميين

بغداد، 7 كانون الأول/ ديسمبر 2019 - تُدين الممثلةُ الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق السيدة جينين هينيس-بلاسخارت بأشدّ العبارات إطلاقَ النار على متظاهرين عُزّلٍ وسط بغداد مساء يوم الجمعة، ما أسفر عن سقوط عددٍ كبيرٍ من القتلى والجرحى بين المواطنين الأبرياء، وقالت: " إن القتل المتعمد للمتظاهرين العُزّل على يد عناصر مسلحةٍ ليس أقلّ من أن يُوصف بالعمل الوحشيّ ضدّ الشعب العراقي. ويجب تحديدُ هوية الجناة وتقديمهم إلى العدالة دون تأخير."

وتحثُّ الممثلةُ الخاصة القواتِ المسلحةَ العراقيةَ على ألّا تدّخرَ جُهداً لحماية المتظاهرين السلميين من العنف الذي تمارسه عناصرُ مسلحةٌ تعمل خارج سيطرة الدولة. وتدعو المتظاهرين السلميين إلى التعاون بشكلٍ بنّاءٍ لضمان حماية الاحتجاجات السلمية على النحو الواجب.

إن أعمال العنف التي تُحرّكها العصابات الناجمة عن ولاءاتٍ خارجيةٍ أو ذات دوافعَ سياسيةٍ أو موجّهةٍ لتسوية الحسابات تُخاطر بوضع العراق في مسارٍ خطير. ومن الضروريّ التكاتف دفاعا عن الحقوق الأساسية، مثل الحق في التجمع السلميّ وحرية التعبير.

وتُعربُ الممثلة الخاصة عن خالص تعازيها لأُسر الضحايا الذين لقوا حتفهم وتتمنى الشفاء العاجل للجرحى.

****************
لمزيد من المعلومات الرجاء الاتصال: بالسيد سمير غطاس، مدير المكتب الإعلامي/ المتحدث الرسمي
باسم بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) تليفون: 009647901931281 بريد إلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
أو التواصل مع المكتب الإعلامي لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) على البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

معلومات إضافية

  • Agency: UNAMI
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2020.