الدنمارك تُقدم منحة إضافية بِـ4.4 مليون دولار أمريكي لإدارة المخاطر المتفجرة في المناطق المستعادة بالعراق

بغداد، 15 كانون الثاني 2020 – ترحب دائرةُ الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق بالمنحة الإضافية البالغة .529 مليون كرون دنماركي (أكثر من 4.4 مليون دولار أمريكي) من حكومة الدنمارك من أجل زيادة تمكين الإستقرار والجهود الإنسانية من خلال إدارة المخاطر المتفجرة في المناطق المستعادة بالعراق.

وسوف تُمكِّنُ هذه المساهَمةُ دائرةَ الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام أن تَدعم بشكل أفضل العودة الآمنة والكريمة والطوعية للمجتمَعات النازحة، و كذلك السماح لجهود إعادة التأهيل وإعادة الإعمار بالمضي قُدماً.
يعد مسح المخاطر المتفجرة وإزالتها من العوامل الأساسية لبدء المبادرات الإنسانية ومبادرات الإستقرار، و لا يزال الطلبُ على المساعدة يتجاوز الموارد المتاحة. تعملُ دائرة الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق عن كثب مع منظومة الأمم المتحدة وحكومة العراق لتمكين الجهود الإنسانية و جهود الإستقرار من خلال أنشطة الإزالة.
و كجزء من الاستجابة لإحتياجات البلد المتعلقة بشؤون الألغام، تتولى دائرةُ الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام أيضا مبادرات التوعية بالمخاطر التي تستهدف النساء والرجال والأطفال الذين يعيشون في المناطق المستعادة. هذا يضمن أن يتم إبلاغ المواطنين المحليين بالمخاطر الناجمة عن المخاطر المتفجرة، وأنهم على علم بالأشياء المشبوهة.
وكذلك تعملُ دائرةُ الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام أيضاً مع حكومةِ العراق لتقديم الدعم الفني لوزارة الداخلية والسلطات الوطنية لشؤون الألغام بفتح دورات تدريبية على أمور مثل التخلص من الذخائر المتفجرة/التخلص من العبوات الناسفة المبتكَرَة وورش عمل للمستجيب الأول للمخاطر المتفجرة.
وصرّح وزير الخارجية الدنماركي معلِّقاً على الدعم الدنماركي قائلاً: "إن الدنمارك داعمٌ طويل المدى لدائرةِ الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام وعملها الهام في العراق. وإني لآملُ أن تسهّل الدعمُ الإضافي من الدنمارك عودةً النازحين الى المناطق التي تم تحريرها من داعش، و أن تساعد في إستقرار العراق. ستبقى الدنمارك ملتزمة بالجهود بعيدة المدى لإستقرار العراق."
و قال بير لودهامر، المدير الأقدم لبرنامج دائرةِ الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق: "من خلال دعمها المتواصل وتعاونها الوثيق مع دائرةِ الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام، تساعدُ حكومة الدنمارك في الحد من تأثير المخاطر المتفجرة، بما في ذلك العبوات الناسفة المبتكَرَة، على الشعب العراقي، و بالتالي تعزيز سلامة المجتمع وتيسيرعودة النازحين إلى منازلهم."
تعد حكومة الدنمارك مساهِماً أساسياً في أنشطة إدارة المخاطر المتفجرة في دائرةِ الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام في العراق. وبهذه المساهمة الأخيرة، تصلُ إجمالي الأموال التي تبرعت بها حكومة الدنمارك منذ عام 2016 إلى 148 مليون كرون دنماركي (أكثر من 22 مليون دولار أمريكي) ومن المقرر أن تقدم تبرعات إضافية لعامي 2020 و2021.
للإتصال:
بير لودهامر، المدير الأقدم لبرنامج العراق، دائرةِ الأمم المتحدة للأعمال المتعلقة بالألغام، عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

معلومات إضافية

  • Agency: UNMAS
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2020.