طباعة

إطلاق مشروع "سومريون": نمو اقتصادي واجتماعي عبر السياحة البيئية في ذي قار

ذي قار، 26 آب (أغسطس) 2020 – بتمويل من الاتحاد الأوروبي، سوف يساعد برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في تعزيز النمو الاقتصادي والاجتماعي عبر السياحة البيئية والحفاظ على الإرث الثقافي في محافظة ذي قار، جنوبي العراق،

حيث أطلق عبر شبكة الإنترنت مشروع "سومريون من أجل التنمية الاقتصادية والإرث الثقافي". ينفذ المشروع بالشراكة مع مجموعة منظمات غير حكومية، تحديداً Un Ponte Per، وجمعية "حماة دجلة"، و"مشاريع السفينة"، واستوديو "كارلو ليوباردي". يستمر المشروع عامين، ويأتي في إطار برنامج دعم تعافي العراق واستقراره عبر التنمية المحلية.
يهدف مشروع "سومريون" إلى ترويج محافظة ذي قار كوجهة سياحية من خلال تشييد بنى تحتية سياحية في موقع أور الأثري والأهوار، وتقديم تدريب مهني حول السياحة البيئية وكيفية الحفاظ على البيئة، إضافة إلى توفير فرص عمل للمجتمعات المحلية، خصوصاً الشباب والمرأة.
قال رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي لدى العراق، السفير مارتن هث: "يسرّني كثيراً إطلاق مشروع سومريون الذي يمثل بشكل جيد جداً مقاربة الاتحاد الأوروبي لدعم العراق وشعبه من الشمال إلى الجنوب، تحديداً في ذي قار أيضاً. بقيادة سعادة المحافظ، ناظم حميد الوائلي، سوف يوفر هذا المشروع فرص عمل لشباب ذي قار هم في أمسّ الحاجة إليها. يسعدني أنّ سومريون يحمل كذلك بعداً طويل المدى للمجتمعات عبر تعزيز الإرث الثقافي والطبيعي الفريد للمحافظة وموقع أور الأثري والأهوار. إنّ مزج التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة مع الحفاظ على البيئة الطريق للمضي قدماً نحو التعافي المستدام للعراق. أتمنى لشركائنا جميعاً النجاح في هذا المشروع المهم".
قالت الممثلة المقيمة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق، زينة علي أحمد، إنّ: "سومريون مشروع واعد لسكان ذي قار ولمستقبل السياحة البيئية جنوبي العراق. نحن ممتنون للاتحاد الأوروبي لدعمه هذا المشروع المهم الذي سيساعدنا في تقديم الدعم اللازم للمجتمعات المحلية. نتطلع إلى العمل عن كثب مع شركائنا في المحافظة لتحقيق نتائج ملموسة ومستدامة قادرة على تحويل صورة هذه المحافظة الغنية ثقافياً، ودعم الشباب في إيجاد مكان لهم في سوق العمل، إضافة إلى تعزيز البيئة الاستثمارية في المنطقة. إنّ بناء مجتمعات قادرة على الصمود أولوية رئيسة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق".
صرّح ممثل منظمة Un Ponte Per في العراق ومدير مشروع سومريون، تون بيجننز: "تعتقد منظمتنا أن بإمكان الأهوار وموقع أور، وكلاهما مدرج في قائمة يونسكو للتراث العالمي باسم الأهوار، تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية في ذي قار. ويسرّنا أن نساهم في تحقيق هذا الهدف عبر شراكتنا مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي. في الشهور المقبلة، سيشرك مشروع سومريون المجتمعات المحلية، المرأة والشباب ومنظمات أهلية والسلطات المحلية والقطاع الخاص، من خلال نشاطات مشتركة للحفاظ على مدينة أور والأهوار وتنميتهما".
يهدف برنامج دعم تعافي العراق واستقراره عبر التنمية المحلية إلى المساهمة في الاستقرار والتنمية الاجتماعية والاقتصادية عبر تحسين الحوكمة الديموقراطية على المستوى المحلي. ويعمل على تطوير قدرات محافظات مختارة لإدارة الحكومة المحلية والخدمات العامة بكفاءة. ويعطي البرنامج الأولوية للنمو الاقتصادي وتوفير فرص عمل، مع التركيز على مشاريع خضراء تشرك المرأة والشباب، إضافة إلى تحسين الظروف المعيشية للعائدين وفي مناطق متأثرة بالنزاع.
***
https://bit.ly/2FC9LR2 يمكن تنزيل الوثيقة التعريفية بالبرنامج عبر هذا الرابط:

لمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال:

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق
نداء هلال، كبيرة المستشارين للإعلام والتواصل
بريد إلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
+964 751 745 0799هاتف:

Un Ponte Per منظمة
يحيى كريم، مسؤول التواصل
بريد إلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
هاتف: +964 772 550 1242
unponteper.it

بعثة الاتحاد الأوروبي لدى العراق
الصادق العادلي، مسؤول الصحافة والإعلام
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. بريد إلكتروني:
+964 780 928 5377هاتف:
eeas.europa.eu/delegations/iraq
facebook.com/EUinIraq
@euambIraq

معلومات إضافية

  • Agency: UNDP