الإنجازات

الشؤون السياسية

يقدم فريق الأمم المتحدة في العراق المساعدة والمشورة والدعم للحكومة والمؤسسات العراقية فيما يتعلق بالنهوض بحوار سياسي شامل والمصالحة الوطنية ودعم الجهود الرامية إلى تسوية المسائل المتعلقة بالمناطق الداخلية المتنازع عليها والمساعدة في عملية مراجعة الدستور وتيسير الحوار والتعاون الإقليميين بين العراق ودول الجوار.

 

الانتخابات

يقدم فريق الأمم المتحدة في العراق المشورة الفنية والإستراتيجية للمؤسسات العراقية المنخرطة في الأنشطة الإنتخابية بهدف ضمان عمليات إنتخابية مستدامة وذات مصداقية. قدمت الأمم المتحدة الدعم للعديد من الأنشطة الانتخابية منذ عام 2003 بما في ذلك تحديث سجل الناخبين في الأعوام 2004 و2005 و2008 و2009 و2010 وانتخابات مجالس المحافظات في الأعوام 2005 و2009 و 2010 و2013.

ودعمت الأمم المتحدة في العراق عملية اختيار أعضاء مجلس مفوضي المفوضية العليا المستقلة للانتخابات الجديد الذين تم تعيينهم في أيلول/سبتمبر 2012 وقامت ببناء قدراتهم وقدرات حوالي 17,000 مراقباً محلياً قاموا بمراقبة العملية الانتخابية. 

 

حقوق الإنسان والعدالة

تعمل الأمم المتحدة في العراق مع الحكومة وأعضاء المجتمع المدني العراقي من أجل دعم تعزيز واحترام وحماية حقوق الإنسان في العراق بصورة حيادية. تقدم الأمم المتحدة المشورة والمساعدة للحكومة وأفراد المجتمع المدني حول آليات حقوق الإنسان الدولية لضمان إدراج الحقوق الأساسية للعراقيين كافة كعنصر أساسي ضمن أنشطتها. ويمثل مكتب حقوق الإنسان التابع لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) أيضاً مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في العراق بينما قام برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بتيسير تأسيس مفوضية حقوق الإنسان ودعم قيام آلية للوقاية من العنف القائم على النوع الاجتماعي والعنف الأسري. 

 

الدعم الإنمائي والإنساني

تعمل بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) وفريق الأمم المتحدة بالتعاون مع شركاء في الحكومة العراقية والمجتمع المدني من أجل تسليط الضوء على قضايا التنمية والقضايا الإنسانية في العراق ورفد هؤلاء الشركاء بالخبرات الفنية التي تتمتع بها أسرة الأمم المتحدة في العراق.

 

التعليم ومحو الأمية

ظلت الأمم المتحدة تعمل على إعادة تأهيل قطاع التعليم في العراق منذ عام 2004 بعد الدمار الذي خلفته الحروب والعقوبات الاقتصادية المفروضة على العراق. وتهدف من خلال مبادراتها وبرامجها إلى تقديم المساعدة الفنية للحكومة العراقية من أجل النهوض بقطاع التعليم من خلال تأهيل مؤسساته التعليمية وبناء القدرات البشرية والمؤسسية والإدارية على كافة الصعد وتطوير الخطط والسياسات اللازمة من أجل تخطيط أفضل لمستقبل التعليم في العراق. 

وضعت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) استراتيجية التعليم والاستراتيجية الوطنية لمحو الأمية وواففت عليها حكومة العراق. ونتيحة لذلك، أكمل اكثر من 1,800 شخصاً أمياً وشبه أمي تعليمهم الأساسي بعد أن تلقوا دروساً في محو الأمية وبناء السلام. ويدعم صندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) أيضاً وضع وتنفيذ استراتيجية تعليم على الصعيد الوطني، كما شرع في تطبيق نموذج المدرسة الصديقة للطفل في المئات من المدارس في العراق. 

 

البيئة والمياه/الصرف الصحي

 تدعم الأمم المتحدة حكومة العراق من أجل زيادة فرص حصول الشعب العراقي على خدمات أفضل في قطاع المياه والصرف الصحي مع المحافظة على البيئة للأجيال القادمة. ونفذت منظمة الأغذية والزراعة (فاو) أكثر من 30 مشروعاً استفاد منها 713,000 مواطناً بما في ذلك إعادة تأهيل محطات ضخ المياه ومصانع معالجة البذور والصناعات المنزلية. 

 

التوظيف

تدعم الأمم المتحدة الحكومة العراقية من أجل وضع وتعزيز إطار عمل فعال ومتماسك وشامل لتطوير القطاع الخاص في العراق على المستوى الوطني وعلى مستوى المحافظات بهدف تشجيع روح المبادرة وتحسين نسب التوظيف. 

دعم مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع ومنظمة العمل الدولية الاستراتيجية الوطنية الأولى للتوظيف ودربت منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (يونيدو) أكثر من 7,000 عراقياً على المهارات الزراعية والصناعية ومهارات التصنيع، وقامت بتأهيل أكثر من 20 مركزاً مهنياً. 

 

الصحة

تدعم الأمم المتحدة في العراق الحكومة والسلطات الصحية على مستوى المركز والمستوى المحلي في تعزيز الخدمات الصحية والتصدي لقضايا الصحة العامة ودعم وتعزيز البحوث الصحية. 

وساعدت منظمة الصحة العالمية وصندوق الأمم المتحدة للسكان وزارة الصحة في بناء قدرات حوالي 20,000 عاملاً في مجال الصحة وقادة مجتمع في مجالات فنية رئيسة بما في ذلك الرعاية التوليدية وصحة الأمومة. ووفر برنامج التغذية المدرسية الذي نفذه برنامج الإغذية العالمي تغذية مناسبة لـ 600,000 طفلاً في 2,500 مدسة ابتدائية. ودعمت منظمة اليونيسف تطوير وتنفيذ الاستراتيجية الوطنية الأولى للتغذية في العراق واستراتيجية الصحة الإنجابية وصحة الطفولة والأمومة. 

 

الإسكان

تساعد الأمم المتحدة حكومة العراق في تحسين المساكن للجميع. وضع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (موئل الأمم المتحدة) الخطط العمرانية والسياسات القطاعية، وصمم ونفذ برامج تحسين المساكن والأحياء الفقيرة، ويعمل على تأهيل البنية التحتية العمرانية (المساكن والمدارس والمستشفيات والمنتزهات والمباني الحكومية. وساهم موئل الأمم المتحدة في تحسين حياة 376,000 شخصاً من خلال إعادة تأهيل حولي 400 مرفق مجتمعي و2,460 وحدة سكنية. 

 

الكهرباء

يعاني قطاع الكهرباء من مشكلات واسعة الانتشار في العراق، إذ يشكل قِدم محطات توليد الطاقة ونقص الوقود والمياه عائقاً أمام توليد الكهرباء. تقوم الأمم المتحدة بتحديث أنظمة تحويل وتوزيع الكهرباء بهدف توفير قدر أكبر من الطاقة الكهربائية للشعب العراقي. وقد تمكن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، من خلال محطات توليد الطاقة الجديدة التي تم تأهيلها، من إضافة حوالي 400 ميجا واط من الكهرباء إلى الشبكة الوطنية. 

 

اللاجئون والنازحون داخلياً

تنفذ الأمم المتحدة مجموعة واسعة من المبادرات الإنسانية وأخرى متعلقة بالهجرة يستفيد منها بشكل مباشر اللاجئون والأشخاص النازحون داخلياً في العراق. تعمل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين مع حكومة العراق والشركاء المنفذين بهدف حماية ومساعدة اللاجئين (بما في ذلك سكان مخيمي القائم ودوميز)، وطالبي اللجوء، والأشخاص عديمي الجنسية والأشخاص النازحين داخلياً. قدمت المفوضية عام 2012 المساعدة في 34,376 دعوى قضائية، ونشرت الوعي حول فرص الحصول على التعليم والرعاية الصحية، وبنت 11,828 مأوى ونفذت 81 مشروع مياه ووزعت 688 طرداً يحتوي مواد غير غذائية. وبدورها قدمت المنظمة الدولية للهجرة المساعدة لأكثر من 3 ملايين عراقي من خلال مبادرات تهدف إلى تحسين مستوى المعيشة، ومشاريع مساعدة قائمة على إشراك المجتمع، وتوزيع مساعدات طارئة، وقدمت المساعدة والخدمات لأكثر من 45,000 مهاجراً عراقياً. 

 

الشباب والمرأة

تدعم الأمم المتحدة حكومة العراق في وضع سياسات صديقة للطفولة، وتحديث مؤسساتها، وتحسين إيصال الخدمات الأساسية الهامة لمستقبل الأطفال ونموهم. وتتصدى الأمم المتحدة لعدم المساواة من خلال تطوير برامجها بعناية لضمان مراعاة النوع الاجتماعي وتعزيز الخبرات حول القضايا الجنسانية وتعميم قضايا المرأة ونشر أفضل الممارسات مسترشدةُ بأسس تنفيذ ولايتها في العراق. 

دعمت هيئة الأمم المتحدة للمرأة والبعثة تطوير استراتيجية وطنية للمرأة وقامت بتدريب 300 من عضوات البرلمان وقيادات سياسية نسائية بهدف تعزيز مشاركتهن في الحياة السياسية، ودربت أيضاً عضوات كرديات في البرلمان حول تقنيات التفاوض، ودربت 400 مرشحة من كافة الأطياف السياسية قبيل إجراء انتخابات مجالس المحافظات عام 2013. على صعيد آخر، أنجزت منظمة اليونيسف أحدث أكبر مسح أسري (المسح العنقودي الرابع متعدد المؤشرات)، الذي قدم معلومات جديدة حول صحة أطفال العراق ونموهم، لاسيما الأطفال من الفئات الأكثر ضعفاً. 

 

مكافحة الفساد

تساعد الأمم المتحدة العراق في مكافحة الفساد وزيادة الشفافية والمساءلة باعتباره أحد البلدان الموقعة على اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد. وتعمل الأمم المتحدة مع حكومة العراق على دعم مؤسساتها ولجانها على المستوى الفيدرالي وفي إقليم كردستان. وقد إنتهى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي مؤخراً إجراء المسح الوطني الأول حول "نزاهة القطاع العام"، وقدم مساعدات فنية لتطوير مناهج دراسية حول مكافحة الفساد لطلاب المدارس. 

جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2019.